أقامت أسرة كلية تكنولوجيا المعلومات صباح اليوم الخميس 10/12/2020 احتفالية تكريم اللجنة المشرفة علي (اليوم العلمي الأول لكلية تكنولوجيا المعلومات) الذي أقيم في ظروف إستثنائية صعبة ولكن الأخوة القائمين علي اللجنة أبو الا أن يكونوا في الموعد لإنجاح هذا الحدث المهم ليكون على مستوى لائق بالكلية والجامعة.
حيث تقدم السيد عميد الكلية الأستاذ الدكتور/ توفيق الطويل بإلقاء كلمة أثنى فيها علي السادة أعضاء اللجنة والسادة المشاركين من دكاترة وخريجين وطلبة.
وتقدم السيد الدكتور/عبد السلام معتوق رئيس اللجنة العلمية لليوم العلمي بإلقاء كلمة، شكر فيها أسرة الكلية علي تقديرهم وإهتمامهم.
قام بعد ذلك السادة كل من السيد وكيل الجامعة لشؤون التعلم و السيد عميد الكلية و السيد رئيس اللجنة العلمية لليوم العلمي بتسليم شهادات الشكر والتقديرعلي السادة المشاركين والفائزين في اليوم العلمي:
د. عبد السلام معتوق الفاخري – رئيس اللجنة العلمية في اليوم العلمي
د. عبد الباسط الغرياني – عضو اللجنة العلمية
د.عبد الحميد الحاسي – عضو اللجنة العلمية
د. يونس البدري – عضو اللجنة العلمية
أ. إيهاب الفلاح – عضو اللجنة العلمية – وهو صاحب الورقة البحثية الفائزة بجائزة أفضل ورقة بحثية لعضو هيأة تدريس مع العلم بأن الورقة قد أنجز بالمشاركة مع كل من د. عبد الباسط الغرياني و الطالبة مرام فضل من قسم المعلوماتية الصحية.
د. كنز الحسوني – على مشاركتها في تقييم الأبحاث العلمية.
أ.ابتسام البركاوي – على مشاركتها في تقييم الأبحاث العلمية.
أ. صالح العوامي- على مشاركته في تقييم الأبحاث العلمية.
د. محمد المنفي – على مشاركته في إنجاح مهام اللجنة العلمية.
أ. بلال الجبور – رئيس اللجنة التحضيرية لليوم العلمي
أ. أنيس الهمالي – عضو اللجنة التحضيرية
أ.رامي رضوان – عضو اللجنة التحضيرية
أ. ياسمين حسونة – عضو اللجنة التحضيرية
م. هاجر الحوتي – عضو اللجنة التحضيرية
م. رابحة الطويل – عضو اللجنة التحضيرية
أ. محمد الغناي – مدير وحدة التوثيق الأكاديمي بالجامعة الليبية الدولية
أ. سالم الفيتوري – مدير المركز الإعلامي بالجامعة الليبية الدولية
د. نورا نصيب – مدير إدارة التسويق بالجامعة الليبية الدولية
أ. أميرة الدينالي – وتستلم الشهادة نيابة عنها د.نورا – نظراً لسفر أ.أميرة
م. جنان عادل التواتي وهي الفائزة بجائزة أفضل ورقة بحثية لطالب. مع العلم بأن بحث الطالبة كان تحت إشراف كل من الدكتور علاء الدين بن اسماعيل و الدكتور عبد السلام معتوق.
م. خيرية شكري الطرابلسي وهي الفائزة بجائزة أفضل مشروع تخرج بالكلية، مع العلم بأن مشرفها هو أ. بلال الجبور.
الطالبة مريم إبراهيم فركاش وهي الفائزة بجائزة أفضل بوستر علمي بالكلية، علماً بأن البوستر قد أنجز تحت إشراف د. محمد المنفي.
م. ندى اشتيوي – من قسم هندسة البرمجيات على مشاركتها في فقرة الأبحاث العلمية للطلبة.
م. ولاء التاجوري – من قسم المعلوماتية الصحية على مشاركتها في فقرة مشاريع التخرج.
م. علي بالراس علي – من قسم الشبكات على مشاركته في فقرة مشاريع التخرج.
م. مالك التواتي – من قسم الشبكات على مشاركته في فقرة خريج ناجح.
م. أينور الدرسي – من قسم المعلوماتية الصحية على مشاركتها في فقرة خريج ناج
  • كلية تكنولوجيا المعلومات IT تحي اليوم العالمي للأردينو Arduino day

  • أحيت كلية تكنولوجيا المعلومات الیوم العالمي للأردوینو ببرنامج عمل مكثف اشتمل على عروض بحثية ومعرض ومحاضرات وورش عمل وحلقات نقاش.يشار إلى أن أردوینو (Arduino ) هي عبارة عن لوحة تطوير إلكترونية تتكون من دارة إلكترونية مفتوحة المصدر مع متحكم دقيق على لوحة واحدة يتم برمجتها عن طريق الكمبيوتر وهي مصممة لجعل عملية استخدام الإلكترونيات التفاعلية في مشاريع متعددة التخصصات أكثر سهولة، وتستخدم بصورة أساسية في تصمیم المشاريع الإلكترونية التفاعلية أو المشاريع التي تستهدف بناء حساسات بیئیة مختلفة مثل درجات الحرارة، الرياح، الضغط وغيرها.يذكر أن اليوم العالمي للأردوینو مناسبة سنوية عالمية يتم إحياؤها في الأسبوع الـ 13 من السنة من قبل المؤسسات التعليمة أو المنظمات أو الهواة أو مجموعة مهتمة بهذه التقنية بحيث يتم التعريف بما ھي الاردوینو واستخداماتھا وعمل الندوات وحلقات النقاش وعمل ورش العمل المتخصصة.ظهرت فكرة جهاز الآردوينو عام 2005م في مدينة إيفريا الإيطالية، حيث قام ماسيمو بانزى بالتعاون مع دايفيد كوارتيليس وجاينلوكا مارتينو بإطلاق مشروع “أردوين إيفريا” (Arduin of Ivrea) وسُمّيّ المشروع باسم أشهر شخصية تاريخية في المدينة.وكان الهدف الأساسي للمشروع هو عمل بيئة تطوير للمتحكمات دقيقه بصوره مفتوحة المصدر 100 في المئة وتضمن هذا المشروع عمل بيئة تطوير برمجيه للمتحكمات الدقيقة Integrated Development Environment وتكون مجانية في ذات الوقت كما تضمن عمل لوحات تطوير Development Boards صغيره الحجم بتكلفه بسيطه تبلغ حالياً قرابة 27 دولار ليتمكن الطلاب والهواة التقنين تحمل سعرها، وحتى عام 2013 تم شحن أكثر من 700 ألف لوحة آردوينو.
  • طلبة فصل الربيع بكلية IT واستخلاص المعلومات عن الجرائم الإلكترونية(الأحداث)

  • انتظم طلبة الفصل الأول (الربيع 2018م) بكلية تكنولوجيا المعلومات، صباح اليوم الاثنين في جلسة لاستخلاص المعلومات Debriefing عن الجرائم الإلكترونية Electronic Crimes وفق الاهداف العلمية التي تم تحديدها وفي حضور المشرفين التعليميين Tutors خلال جلسة للعصف الذهني Brain Stormingالخميس الماضي حيث تعرف هذه الأحداث الطلبة على طرق وأساليب الجرائم الإلكترونية والقواعد الأساسية للحماية من الهجمات والطرق التي تستخدمها الحكومات في حماية البيانات، والجدير بالذكر أن الجامعة الليبية الدولية تتبع “اسلوب التعلم المبني على المعضلات” Problem Based Learning بعملية تعلم وبحث ذاتي Self-Learning وهو نظام أو أسلوب يُعرف اختصاراً بـ PBL ويتميز بأنه نظام تعليمي متطور يعتمد على وضع الطالب أمام معضلة محددة يقوم بمناقشتها في اليوم الأول الذي يعرف بالعصف الذهني (“Brain Storming “BS) ومن خلاله يقوم الطالب بتحليل الأفكار المطروحة للنقاش ويستنبط منها الأهداف التعليمية تحت إشراف Tutors (المشرفين التعليميين).ويتحصل الطالب من خلال هذا الاسلوب أو النظام على فرصة للبحث والتدقيق في الأهداف التعليمية واستشارة المشرف التعليمي في اليوم التالي فيما يُعرف بوجود المعلم أو المشرف Tutor Availability ليتعرف على مدى عمق المعلومات ودقتها، على أن تعقد في اليوم الثالث حلقة نقاش تُعرف باستخلاص المعلومات Debriefing حيث يناقش الطالب مع زملاءه تفاصيل الاهداف التعليمية ويتم تقييمه على ما قدمه في حلقة النقاش.يشار إلى أن الجامعة الليبية الدولية للعلوم الطبية (LIMU) دشنت كلية تكنولوجيا المعلومات (2010/2011م) لمسايرة التقدم العلمي والتكنولوجي، والاستجابة لمتطلبات التنمية، وتحقيق قفزة نوعية في تطوير قطاع الصحة، وتلبية حاجة المجتمع من التخصصات اللازمة في مجال تقنية المعلومات والمعلوماتية والرعاية الصحية، وتشجيع البحث العلمي في مجال المعلوماتية، وإدارة الرعاية الصحية بما يفيد المجتمع، والعمل على توفير البنية التحتية والكوادر اللازمة لصناعة البرمجيات والدعم الفني في المؤسسات الطبية والصحية بجميع أنواعها.وتمنح كلية تكنولوجيا المعلومات درجة البكالوريوس في هذا التخصص، وتنتظم الدراسة بها على هيئة فصول دراسية (Semesters) ، بحيث يشمل كل عام دراسي فصلين : أولهما فصل الخريف والثاني فصل الربيع ويتكون كل فصل دراسي من ( 16 ) ستة عشر أسبوعاً بما في ذلك أسبوعان لامتحانات نهاية الفصل، وذلك وفق برنامج الدراسة المعد من قبل الكلية والذي يتبع مواعيد المحاضرات والجلسات العلمية، مع إضافة فصل دراسي ثالث “فصل الصيف” إذا رأت الكلية ذلك، على أن لا تتجاوز مدة الدراسة لاستيفاء متطلبات التخرج ثمانية فصول دراسية ( 4 سنوات ) كحد أدنى وعشرة فصول دراسية ( 5 سنوات ) كحد أقصى، باستثناء الفصول الدراسية التي يسمح للطالب فيها بوقف القيد.